منتديات عين كرشه

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بأن تقوم بالتسجيل معنا ، ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة

منتديات شاملة و متنوعة، ثقافة، عادات و تقاليد، تاريخ عين كرشة والجزائر،فن،برامج،رياضة،ترفيه


    كاميرا ''أش أداني'' توقع رابح سعدان في ''الوقت غير المناسب''

    شاطر

    kenza
    عضو فعال
    عضو فعال

    العمر : 23
    عدد المساهمات : 165
    تاريخ التسجيل : 30/07/2010
    الموقع : عين كرشة

    كاميرا ''أش أداني'' توقع رابح سعدان في ''الوقت غير المناسب''

    مُساهمة من طرف kenza في الأحد أغسطس 29, 2010 3:10 pm


    كان متوجها لاصطحاب عقيلته إلى الطبيب
    كاميرا ''أش أداني'' توقع رابح سعدان في ''الوقت غير المناسب''

    تعسّر على كاميرا جعفر قاسم
    الخفية ''أش أداني'' الإيقاع برابح سعدان المدرب الوطني لكرة القدم، في
    السهرة الأولى من رمضان الكريم رغم محاولات حكيم زلوم الاستفزازية. وكشف
    جعفر قاسم أن سعدان كان متوجها في تلك الأثناء لاصطحاب زوجته إلى الطبيب.
    تزامن بث الحلقة الأولى من الكاميرا الخفية ''أش أداني'' للمخرج جعفر قاسم
    مع مباراة الجزائر مع الفريق الغابوني، التي انتهت بهزيمة الفريق الوطني،
    مما جعل الشارع الجزائري يستعير من الممثل حكيم زلوم عبارته المضحكة، حينما
    راح ينصح ''الشيخ'' بتطبيق خطة مغايرة للعب ''الخضر'' بغية تحقيق الفوز
    الأكيد، وهي خطة 244، أو ما أصبح يطلق عليها ''خطة البونبيست''.
    وقال قاسم لـ''الخبر''، أنه تم الإعداد للعملية قبل موعد كأس العالم بجنوب
    إفريقيا، كان فيها سعدان منشغلا بكثير من الأشياء تتعلق بالتحضيرات للموعد
    العالمي، ولكن أيضا بالوضع الصحي لعقيلته. فتواجده بمحطة البنزين بالشرافة
    في تلك الأثناء رفقة مساعده زهير جلول (المتواطئ مع جعفر قاسم)، كان للتوجه
    صوب المنزل، حيث تنتظره السيدة سعدان لاصطحابها إلى الطبيب، وهو السبب
    الذي جعل المدرب الوطني يتجاهل طيلة دقائق الفخ ويدير له ظهره رافضا
    الاستماع لتعاليقه واقتراحاته، ومكتفيا بالاستغراب من حين لآخر لجرأة هذا
    الشاب الذي تحوّل ككل الجزائريين إلى مختص في الكرة المستديرة.
    رغم تواجد المساعد جلول، بصفته شريكا في العملية، إلا أننا لم نشاهد بما
    يكفي دوره في تعقيد الموقف، وفهمنا كمشاهدين أنه جزء من المسرحية المفبركة
    ضد الناخب الوطني. كما علمت ''الخبر'' أن سعدان عندما كشفت له خيوط
    ''المؤامرة'' الخفية والمحرجة، اكتفى بالابتسام وظل منشغلا بموعده الذي كان
    يلح على الذهاب إليه وطالبا ابنه هاتفيا للمجيء سريعا. وعلّق سعدان على
    أصحاب الفكرة بالقول: ''للأسف اخترتم الوقت غير المناسب''.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 11, 2016 10:54 am