منتديات عين كرشه

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بأن تقوم بالتسجيل معنا ، ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة

منتديات شاملة و متنوعة، ثقافة، عادات و تقاليد، تاريخ عين كرشة والجزائر،فن،برامج،رياضة،ترفيه


    قصة داي الشجاع

    شاطر

    R~a~w~y~a
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 83
    تاريخ التسجيل : 06/12/2010
    الموقع : عين كرشة

    قصة داي الشجاع

    مُساهمة من طرف R~a~w~y~a في الجمعة يناير 21, 2011 2:33 pm



    بسم الله الرحمن الرحيم

    سأقدم لكم اليوم قصة عائلة داي ، من بداية تأسيس العائلة الى مقتل جميع افرادها.



    وللعلم،يحتوي الجزء الأخير من القصة على معلومات لم تنزل في المانجا الإنجليزية الى الآن


    وتتمحور هذه القصة بين :-

    داي


    وأباه باران


    وامه سورة














    ولندخل على القصة مباشرة:

    قبل خمس عشرة سنة كان باران يتعارك ضد التنين الأسطوري فالذر.



    وبعد انفجار قنبلة نووية اثناء المعركة،لم يبق من طاقة باران الا
    القليل حيث لا يستطيع الوقوف، واذ بينه وبين ماء النهر أتت امرأة جميلة
    لتسقي باران من النهر،وتفاجأ باران وقال في نفسه(بنت بشر!).








    ومرت الأيام وقرروا الذهاب الى ابي سورة وهو حاكم ولاية آليكيد .



    فطلب منه باران الزواج من ابنته سورة ، فأقتنع في بداية الأمر .



    ولكن بعض حواشيه لقوا من باران ملامح غير بشرية،فأقنعوا ابا سورة برفض هذه
    الخطبة ورفض ابا سورة الخطبة، واخذ باران في نفسه وغادر القصر، وتبعته
    سورة لأقناعه بعدم الرحيل ، فرفض باران امرها وذهب ، وتبعته وهي تبكي
    قائلة(لاتتركنا!).



    فتعجب باران وقال ماذا قلت ؟. فكررت عليه القول وقالت انا حامل منك. واخذ
    باران ينظر الى يده وقول ( هل يمكن لهذه اليدين الملطختين بالدماء ان ترزق
    بولد)فرجع باران الى سورة وقررا الرحيل معا بغض النظر عن رأي ابي سورة.
    وبعد ان ولدت سورة سمّت ولدها نينو، وعاشا بسعادة .




    الى ان جاء حاكم ولاية آليكيد وهو ابو سورة وقرر لقضاء على العائلة، ورأى
    باران الحشود وقال في نفسه ان هذا الجيش استطيع ابادته بكل سهولة، ولكن
    باران تعهد على نفسه بالأ يقتل البشر ،فإقترح باران على الحاكم ان يسلم
    نفسه بلا مقاومة بشرط ان يدع سورة ونينو بسلام ، فوافق على ذلك.

    واذا بيوم الإعدام، يصلب باران على شجرة لإعدامه.




    ويقول في نفسه ،لو لم استخدم هالة التنين تستطيع أي تعويذة بسيطة القضاء
    علي، واذ بالجنود يرموا تعويذاتهم على باران قررّت سورة التضحية بنفسها
    لأجل باران.



    واذ هي بمشارف الموت قالت لباران اعتني بداي، وباران يطل بمنها
    السكوت حفاظا على قوتها،وبعد برهة اذ بسورة قد فارقت الحياة، وباران يصرخ
    (سورة سوورة..).





    ونظر باران نظرة حاقدة على جيش الحاكم، وظهرت شارة التنين على جبين باران،
    واذ بباران ينسف ولاية آليكيد من على الوجود، محا آليكيد من على خارطة
    العالم انتقاما لسورة.






    وبعدها بدأ باران يبحث عن نينو ، ولم يستطع العثور عليه، بل ان بحثه امتد
    لعشر سنوات ولكن دون فائدة،حيث ان حاكم آليكيد وضع نينو على قارب صغير في
    المحيط وجرفت الأمواج ذلك القارب الى الجزيرة المهجورة، حيث يرعاه بلاس ،
    وقّرر تسميته داي.





    ويوما من الإيام اذ بسمعة داي كشجاع تسطع في السماء،وبعد معركته ضد
    كركوداين وهيونكل وفريزارد، استغرب باران من قوة ذلك الفتى الذي لم يتعد
    عمره عشر سنين ، واذ هو مع رابيرا في احد المعارك، سئل رابيرا عن سر قوة
    داي، فقال له رابيرا تظهر على جبين داي شارة ، (حيث ان رابيرا رأى شارة
    داي اثناء قتاله ضد كركوداين)،فكسر باران الكأس الذي بيده، وقال له اوصف
    لي الشارة ، هل هي كوجه التنين، واذ برابيرا يفتكر ويؤيد قول باران بأن
    الشارة تشبه التنين .




    وحينها يغضب و يستيقن باران ان داي هو ابنه نينو، حيث ان شارة التنين
    متوارثة بين اجداد باران.وبعد ذلك يتوعد باران يقتل هتلر بعد معرفته لسبب
    امتناع هتلر طلب باران للمشاركة في الهجوم ضد داي، حيث ان هتلر يخاف على
    منصبه اذا تحالف باران وابنه داي، حيث توعد بؤرة الشر بيرن ، انه اذا نجح
    باران في ادئه لمهمته فسيكون باران قائدا لجيش الشر بدلا من هتلر.





    وأثناء اجتماع بين قادة الشر ، اذ بباران يأتي مقاطعا قول هتلر قائلا(قد
    حسم الإمر، قاهر التنين باران هو من سيتعارك ضد داي)، فيرفض هتلر
    ذلك،فحينها يقول له باران ان داي مثله يحمل شارة التنين، وحينها يؤيد
    تيلبيرن ورابيرا قول باران.




    وبعد قتل داي التنين الأكبر .




    اذ بطفلة صغيرة خائفة من داي وبررت خوفها بإن داي مخيف ، وبعدها كسر خاطر داي من قول تلك الفتاة.





    وقرر داي الذهاب الى جزيرة هامان، حيث يوجد هناك صرح التنين، ويغوص داي وحيدا الى قاع البحيرة بحثا عن الأجوبة.



    وبعد دخوله لصرح التنين، حيث انه هو الوحيد الذي استطاع دخوله بعد
    ابيه،وحينها يدخل عليه باران مكسرا باب الصرح ، ويتفاجأ داي من باران ،
    ويقول باران في نفسه(اشعر بشعور غريب)،حيث انها المرة الأولى التي يرى
    فيها ابنه بعد غياب دام عشر سنين.




    ويحاول باران اقناع داي بلإنضمام الى جيش التنين، ولكن داي يرفض ذلك، ولم يجد باران الإ خيار القوة.




    وبعدها تبدأ معركة طويلة بين داي وباران،حيث أن داي لم يقتنع بأبوة باران، وغاية باران لضمه لجيش الشر.ويفقد داي ذاكرته في المعركة .




    وهنا يظهر داي بعد فقدانه للذاكرة.



    وفي المعركة التالية،يستعيد داي ذاكرته،وتسنئنف المعركة مجددا. ويترك
    باران في نهاية المعركة الخيار لإبنه داي بتإباعه أو بمرافقة انصار الخير .




    وبعد فترة طويلة، يأمر بيرن تابعه تيلبيرن بالقضاء على التنين النائم(باران)حيث أن باران كان معتكفا في كهف منذ فترة طويلة.




    وبعد محادثة بينه وبين تيلبيرن،اذ بتيلبيرن يخبر باران عن رغبة بيرن
    بتدمير العالم كله حتى الوحوش،ولكن باران يرفض هذا الشيء حيث انه اتفق
    فيما ماضى مع بيرن ان الدمار سيكون على البشر انتقاما لسورة،وقرر حينها
    الذهاب الى بيرن لمقاتلته.



    وبعدها يذهب باران ليبحث عن قصر بيرن ، واذ بالقصر تحت المحيط، ويلاقي
    باران صدفة هيونكل وكركوداين ، وحاولا اقناع باران لإنضمام اليهم ولكن
    باران يرى يغضب ويضرب هيونكل وكركوداين قائلا0(اتحسبانني امزح!؟)
    وحينها ضحى هيونكل بروحه من اجل ضم باران ، ولكن اتت ملكة حراس القائد
    هتلر وباغتتهم بهجوم، وكاد باران ان يصاب ولكن هيونكل انقذ بارن من الهجوم
    واصر باران ان يعوض على هيونكل مافعله لإنقاذه.




    وبعدها ذهب باران الى داي ورفاقه حيث انهم كانوا على وشك الذهاب الى بؤرة
    الشر لقتاله،ويكان يوجد خلاف بسبب عدم معرفة الشخص الذي سيرافق داي في
    مهمته، ويحسم الأمر ،ويذهب باران مع داي .




    وقبل دخولهما القصر واجها بوابة يقال انه لايستطيع احد كسرها، حتى فارس
    التنين، ولكن بما ان باران وداي فارسا تنين فسيجمعان قوتهما لكسر البوابة
    وبالفعل استطاعا كسرها.





    وعند دخولهم القصر واجها هتلر حيث انه لم يكن في الحسبان



    وبدأت بينهما معركة ، وتقدم داي لقتال هتلر ، واثناء معركتهما جرح
    داي هتلر ،وتبين شي في احشاء هتلر لباران، انها قنبلة نووية.باران عرف
    واخبر داي بالأمر،ولكن هتلر لايعلم، حيث انه فيما مضى واثناء قتاله ضد
    هيونكل اصيب هتلر،وامر بيرن رابس بعلاج هتلر وادخال هذه القنبلة داخل جسده.
    بينما المعركة قائمة امر باران ابنه داي للذهاب لكن داي رفض بحجة قوة
    هتلر،ولم يجد باران حلا الا أن يستعمل تقنية يمتلكها لتنويم داي.



    ونجحت الخطة،حيث ذهب داي في سبات عميق،واذ بباران يتحول لإقصى قوة
    لفرسان التنين ، سيتحول الى الروماجين،ويتعارك ضد هتلر ويتغلب عليه، ولم
    يجد هتلر مجالا للتنافس مع باران الا في الهواء ودعاه الى ذلك، ووافق
    باران سريعا حيث انها الفرصة الوحيدة لخلع القنبلة من جسد هتلر، وبالفعل
    استطاع باران اخراج القنبلة من جسد هتلر بعدما ادخل يده داخل أحشاءه وسط
    استغراب من هتلر ومن بؤرة الشر الذي يتابع اللقاء من اعين بول.



    ورفض بيرن هذه النتيجة وقرر الذهاب بنفسه لإعادة نشاط لقنبلة ، ولكن رابس
    ذهب قبل أن يأمره بيرن ، وبينما يحاول باران خلع القنبلة من هتلر اذ برابس
    ينوي اعادة نشاط القنبلة،ويخلع رابس قناعه ويستخدم جسد بيرن لإعادة نشاط
    القنبلة النووية، وينجح رابس بذلك



    ولا يملك باران امامه الا خياران:
    أما أن يستخدم هالة التنين لأنقاذ نفسه فقط

    واما أن يستخدمها لأنقاذ المخلوقات بمن فيهم ابنه داي

    وقرر باران أن يستخدمها لحماية داي ورفاقه، وبذلك تنتهي قصة باران، حيث
    ضحى للمخلوقات وابنه، بعد أن ضحت ام ابنه دا بنفسها من اجله وداي.







    موت باران




    وهنا يبكي داي على فراق ابيه.







    وبعدها يأتي بيرن ،ومعه رابس وتيلبيرن، حيث يّود بيرن مكافأة باران عن
    فعلته الي لا تصدق،حيث استطاع انقاذ العالم من الدمار،واذ ببيرن يرسل على
    باران شيئا غريب، وبوب يتنبه لذلك ويصرخ على داي ورفاقه انها
    الميرزوما(ضربة يتقنها السحرة)واذ بالضربة تحرق باران كورقة في العاصفة.

    يتبع..

    R~a~w~y~a
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 83
    تاريخ التسجيل : 06/12/2010
    الموقع : عين كرشة

    رد: قصة داي الشجاع

    مُساهمة من طرف R~a~w~y~a في الجمعة يناير 21, 2011 2:34 pm

    و يزداد داي حزنا على حزن.مع غضب شديد تجاه بيرن.

    [b]


    وبعد معركة طويلة،يهزم بها داي ورفاقه،ينّوم داي في سريره بعد اصابته من بيرن.





    وبعد معانة نفسية من داي حتى انه كاد ينسحب من رفقائه هربا من المشاكل ، ولكن يقنعه بوب بالرجوع ويقتنع بعد ذلك.




    وبعد فترة طويلة من المعارك والتضحيات، تأتي معركة انصار الخير من جهة،

    وبؤرة الشر بيرن من جهة أخرى، وحينها يقاتل داي بيرن ، وفي إثناء المعركة
    يخيل الى داي أن امه اتت اليه كا،ه في حلم جميل ولأول مرة يراها.






    و بعد انتهاء المعركة،يأتي ضيف غير متوقع تماما، انه تيلبيرن، حيث انه هزم

    من فان، ولكنه لم يقتل،واذ بتيلبيرن يخلع قناعه وبرأسه قنبلة نووية
    اخرى!انها البلاك كيور مجددا، بعد أن قتل باران منها.





    ونفس الموقف الذي مر به باران يمر داي به:

    أما أن ينقذ نفسه فقط.
    أو أن ينقذ العالم ورفقائه من شر هذه القنبلة.

    ويتخذ داي الخيار الثاني بلا تردد وبوب معه ، ولكن داي يركل بوب برجله

    حفاظا على حياته، ويستخدم تقنية الطيران ليحمل تيلبيرن الى ابعد مايمكن .






    وبذلك تنتهي قصة ذلك الفتى الشجاع ابن الشجاع ،داي ابن باران


    الموضوع منقول عن : صاحبه ابراهيم




      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 5:37 pm